التوجه الاستراتيجي الخارجيملخص الفكرة في التوجه الاستراتيجي الخارجي

  • المبادرة في تشكيل الأوضاع  والترتيبات الاستراتيجية على الساحة الدولية التي تقود لــ:
  • توفير السند المطلوب لتحقيق المصالح الوطنية.
     
  • تعزيز  القدرة التفاوضية للدولة عبر ترتيبات خارجية.
     
  • المحافظة على السيادة والاستقلالية الوطنية.
  • توفير السند الخارجي الذي يمكن من:
  • الحصول والمحافظة على الأسواق.
     
  • الحصول على التقانة والخبرة والإنتاج المعرفي.
     
  • الحصول على السند السياسي والأمني.
     
  • الحصول على سند تجاه القضايا الوطنية.
  • تعزيز قدرة الدولة في التأثير الإقليمي والدولي واستثمار الموقع الجيوستراتيجي للسودان.
     
  • الوصول للعمق وإمكانية التأثير الاستراتيجي عبر
    • ربط المصالح الاستراتيجية إقليمياً ودولياً.
    • استراتيجية الجيوبوليتيك مع الدول الحبيسة.
    • السيطرة والتحكم عبر الاستثمار  الخارجي.
       
  • التعامل مع قضايا قد تهدد الدولة كتنامي الإنحراف الفكري في إفريقيا.
     
  • علاج نقاط الضعف الوطنية عبر ترتيبات خارجية.
     
  • التعامل مع المهددات الوطنية عبر ترتيبات خارجية.
     
  • تعزيز قدرة الدولة في الاستفادة من الفرص الخارجية.
     
  • تعزيز وتنمية نقاط القوة الوطنية عبر ترتيبات خارجية.